الصعود لأعلى
r_img l_img
رئيس مجلس الادارة وليد أبو عقيل
رئيس التحرير
عماد خلف احمد
مدير التحرير
سيد عبد النبي








r_img l_img



r_img l_img
أشترك معنا ليصلك جديد الاخبار




r_img l_img
درجة الحرارة 26°
العظمى 29°
الصغرى 19°

الضحايا نيوز / النائب العام

06 أكتوبر 2015
الثلاثاء 03:26 مساءً كتب :: محرر الضحايا نيوز

عامل بالبساتين يقتل زوجته الحامل بسبب الشك في خيانتها

عامل بالبساتين يقتل زوجته الحامل بسبب الشك في خيانتها !
صورة معبرة عن الخبر
img

أنا معرفش عملت كده ازاي؟! مكنش قصدى كنت عاوز اضربها بس علشان ماتتأخرش بره البيت تانى، بهذه الكلمات بدأ المتهم بقتل زوجته في البساتين حديثه أمام ضباط المباحث وهو يشرح لهم تفاصيل جريمته البشعة التى تهتز لها السماوات والأرض، المثير للشفقة في هذه الجريمة أن المتهم كان يشك في سلوك زوجته، وعندما عادت إلى المنزل في وقت متأخر تشاجر معها وانهال عليها بشومة دون أن يرحم أنها حامل في الشهر السابع ولم يتركها إلا جثة هامدة، ثم جلس بجوار جثتها 20 ساعة، حتى ارتاب الجيران فيه وأبلغوا الشرطة التى ألقت القبض عليه. 



عادل شاب فى نهاية العقد الثالث من العمر، عامل رخام بمنطقة البساتين، الأسبوع الماضى أصبحت قصته حديث معظم الأهالي بسبب الجريمة البشعة التى ارتكبها، تعود مأساته منذ عامين مضت عندما كان يعيش وسط أسرة بسيطة بترب اليهود فهو الأبن الأكبر لأشقائه لذا كان الحمل ثقيلًا عليه، حصل عادل على دبلوم التجارة وظل مثل أي شاب ينتظر دوره للحصول على وظيفة حكومية، وعندما أسودت به الدنيا لم يجد حلًا سوى أن يعمل في الرخام وبالفعل بدأ العمل مع أحد أصدقائه في منطقة قريبة من منزله، كان يخرج عادل في الصباح ويعود آخر اليوم مرهقًا من شدة التعب، فهو شاب طموح يعمل بكل جهد لكي يؤمن مستقبله.
قصة حب!
بمرور السنين، قرر عادل أن يكمل نصف دينه ولكنه فشل في البحث عن فتاة أحلامه، طلب من أقاربه وأصدقائه أن يرشحوا له فتاة من أسرة متواضعة ومتدينة، ولكن جميع محاولاته باءت بالفشل، وفي أحد الأيام أثناء عودة عادل من العمل كان يستقل ميكروباص وأثناء ذلك شاهد فتاة على قدر عال من الجمال، بمجرد أن وقعت عيناه عليها شعر بأنها فتاة أحلامه التى يبحث عنها منذ فترة، تقرب منها عادل وتعرف عليها فأخبرته بأنها اسمها أماني وتعمل خادمة في المنازل بعد وفاة والدها في حادث سيارة، وبمرور الأيام نشأت بينهما قصة حب وأخبرها عادل بأنه يطلب منها الزواج، لم تتردد أمانى وطلبت منه أن يأتى إلى والدتها ليطلب يدها، وبالفعل أخذ عادل أسرته وطلبوا يد أمانى وتمت الخطبة وسط حضور الأهل والأقارب، وفي أقل من عام كانا فى عش الزوجية، كان عادل يعشق زوجته بجنون ويلبى كل احتياجاتها لدرجة أنه كان يفكر في البحث عن عمل إضافة لتوفير كل متطلبات المنزل، وفي أحد الأيام أخبرت أمانى زوجها بأنها حامل ومنذ تلك اللحظة وأصبح عادل انسانًا آخر ازداد حبه لزوجته وطلب منها أن تترك العمل لكي ترتاح، ولكنها رفضت بحجة أنهما عليهما مسئولية كبيرة في الأيام القادمة، كانت أمانى تخدم سيدة مسنة في شقة بالمعادى وتعود آخر اليوم قبل أن يعود زوجها لتحضر له الأكل.
شومة!
ولكن بدأ الشيطان يعرف طريقه إليهما ونشبت بينهما عدة خلافات لدرجة أن عادل كان يعتدى عليها وهى حامل بسبب أنه يشك في سلوكها، وفي يوم ما كانت عقارب الساعة قد تجاوزت العاشرة مساءً دخلت أماني المنزل ووجدت زوجها في انتظارها وهو في قمة الغضب، تشاجر معها واتهمها بالخيانة ولم يكتف بذلك بل أمسك بشومة واعتدى عليها ولم يتركها إلا جثة هامدة، وقف عادل في حالة ذهول غير مصدق بأنه قتل شريكة حياته وظل يبكي بجوار الجثة أكثر من 20 ساعة، وفي صباح اليوم التالى شعر الجيران بحالة غير طبيعية داخل شقتهما وعندما طرقوا الباب لم يفتح لهم أحد، واكتشفوا بعد ذلك وجود جثة أمانى في صالة الشقة وأبلغوا ضباط المباحث، على الفور انتقل المقدم على فيصل رئيس مباحث البساتين إلى مسرح الجريمة وتبين أن المجني عليها حامل في الشهر السابع ومهشمة الرأس، وبإخطار اللواء هشام العراقي، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، أمر بتشكيل فريق بحث ضم اللواء محمود خلاف، نائب المدير واللواء عبد العزيز خضر مدير إدارة البحث الجنائي والعميد خالد شوقي مأمور قسم البساتين والعقيد أشرف عبد العزيز وكيل فرقة مباحث الجنوب والرائد أحمد إبراهيم معاون أول المباحث لسرعة كشف غموض الحادث وضبط المتهم.
ودلت التحريات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة زوج المجني عليها، وعقب تقنين الإجراءات تمكن النقباء أحمد مختار ومحمد السيسي ومحمود محجوب معاونوا المباحث والأمين سمير صبري من ضبط المتهم وبمواجهته أمام اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة اعترف بارتكاب الجريمة وقال بأنه كان يشك في سلوك زوجته وعندما عادت في وقت متأخر إلى المنزل تشاجر معها واعتدى عليها بشومة حتى فاضت روحها إلى بارئها، وأضاف بأنه لم يقصد قتلها بل كان يريد تأديبها لأنها اعتادت التأخر خارج المنزل.
تم تحرير المحضر اللازم وأمر المستشار شريف معتز رئيس نيابة حوادث جنوب القاهرة وبإشراف المستشار طارق أبو زيد المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق وتشريح جثة المجني عليها لمعرفة أسباب الوفاة واستعجال تحريات المباحث حول الواقعة.

سياسة التعليقات لموقع الضحايا نيوز

إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .

عدد التعليقات