الصعود لأعلى
r_img l_img
رئيس مجلس الادارة وليد أبو عقيل
رئيس التحرير
عماد خلف احمد
مدير التحرير
سيد عبد النبي








r_img l_img



r_img l_img
أشترك معنا ليصلك جديد الاخبار




r_img l_img
درجة الحرارة 26°
العظمى 29°
الصغرى 19°

الضحايا نيوز / ليلة حمراء

24 أغسطس 2014
الأحد 12:55 صباحاً كتب :: محرر الضحايا نيوز

بالصور اعترافات صاحبة أشهر فيديوهات جنسية على الإنترنت

بالصور.. اعترافات صاحبة أشهر فيديوهات جنسية على
اعترافات صاحبة أشهر فيديوهات جنسية على "الإنترنت"
img

بدأت رحلتي 

في عالم الدعارة منذ أن تناسيت أسرتي وهرولت وراء أوهام حب ضائع انسقت وراءه منذ أن سمحت لشيطان أن يسيطر على عقلي وسلمت له نفسي وسافرت معه تاركة ورائي عاري لأسرتي، مصدقة وعوده لي بالزواج، وعقب أن وطئت أقدامنا للقاهرة بدأت مخالبه الوحشية تظهر لي حيث أجبرني على ممارسة الدعارة مع شخص عرفني أنه صديقه، ولكني بعدها علمت أنه رجل أعمال يرغب ممارسة الحرام مع الفتيات البكر، التي اعتاد استقطابهن بائع الحب المتجول الذي سلمت له نفسي وغرست شرف أسرتي معه في التراب.

ذلك ما عرفته عندما واجهته فأخبرني أني واحدة من أخريات من الفتيات جلبهن من الأقاليم وأوهمهن بالحب حتى حولهن إلى عاهرات يتقاضى من ورائهن الأموال، وبعدما أخذ غرضه تركني ليبحث عن فريسة أخرى، ولم أجد أمامي سوى أن أبيع نفسي هذه المرة بإرادتى، وتعرفت على شخص بأحد البارات كان يجلب لي راغبي المتعة الحرام مقابل 200 جنيه في الساعة كان يتحصل مني على نصف المبلغ.

من هنا قررت أن أوسع نشاطي وأقوم بنفسي بالترويج لنفسي عبر الإنترنت بنشر سيديهات تحمل مشاهدجنسية لي مع أشخاص آخرين، حتى فوجئت برجال الشرطة يلقون القبض علي وأنا أمارس الرذيلة مع أحد راغبي المتعة الحرام الذي استقطبته عبر الإنترنت بشقتي بفيصل بشارع الهرم.

وبهذه الاعترافات أقرت رباب شوقي، 22 سنة، بممارستها الدعارة والترويج لنفسها عبر سيديهات نشرتها على موقع يوتيوب ذلك عقب ضبطها أمام العميد عماد عكاشة مدير مباحث الآداب بمديرية أمن الجيزة الذي تمكن من ضبط المتهمة عقب رصد السيديهات التي نشرتها على الإنترنت لاستقطاب راغبي المتعة الحرام وذلك بعد تقنين الإجراءات وجمع التحريات تم ضبطها متلبسة وتحرر المحضر اللازم وتمت إحالتها للنيابة العامة لمباشرة تحقيقاتها. فيتو

سياسة التعليقات لموقع الضحايا نيوز

إن جميع التعليقات والمشاركات المدونة هنا إنما تعبر عن رأي كاتبها . ويكون مسئولا" عنها مسئولية قانونية وأدبية عن هذه التعليقات والمشاركات. ونهيب بجميع القراء والزوار الابتعاد عن التعليقات غير الهادفة أو التي تسئ لأي شخص أو جهة بأي حال من الأحوال .

عدد التعليقات